-->
مرحلة المدرسة بصفة عامة من أهم المراحل بالنسبة للطفل منذ عمر 6 سنوات وحتى مرحلة المراهقة فبالإضافة إلى تأثيرها على النمو العقلي للطفل ، فإن لها تأثير كبير جدا على نموه النفسي ونموه الجسدي ، فإذا تم الاهتمام بالطفل في هذه الفترة فسوف يتطور للطفل تطورا جيدا ، اما اذا تم التعامل مع هذه الفترة بصورة سيئة فإن ذلك سوف ينعكس سلبيا على الطفل

تعتبر البيئة المدرسية بالنسبة للطفل من أهم مصادر الخبرات ، حيث يكتسب فيها العديد من المهارات منها النافع ومنها الضار نفسيا وسلوكيا ، لذلك يجب استخدام المدرسة لتكون وسيلة ذات تأثير إيجابي على صحة الطفل نفسيا و عقليا وسلوكيا .
ولكن بالتأكيد تحتاج صحة الطفل في المدرسة إلى التعاون بين مجموعة من المؤثرات المحيطة بالطفل هم الآباء والأمهات ومعلمين المدرسة وإدارتها ، بالإضافة إلى الاخصائيين الاجتماعيين والأخصائين النفسيين ، وأطباء الصحة النفسية والجسدية
كما يجب أن يعتمد التعاون بين هذه الجهات على تحديد الأدوار والتقييم والملاحظة والمتابعة ، وأيضا تجنب المشكلات والأضرار التي قد يتعرض لها الطفل ، عن طريق الحرص على إعطائه جميع التحصينات والتطعيمات اللازمة له
كما يتوفر في معظم المدارس أطباء متخصصون في الصحة الجسدية للطفل داخل المدرسة  ، وأيضا أطباء نفسيين متخصصون في الصحة النفسية للطفل، يقوم الأطباء النفسيين بعمل تحليل النتائج الملفات النفسية للطفل،ووضع
الخطط من أجل حل المشكلات التي تم ملاحظتها والارتقاء بالطفل .
1- مرحلة التقييم الشامل لحالة الطفل
في هذه المرحلة يجب تقييم حالة الطفل عن طريق متخصصين ، ويتم ذلك في بداية كل مرحلة دراسية ، وبالتعاون مع أسرة الطفل ومعلميه ، حتى يتم إجراء تقييم صحي وتقييم اجتماعي وتقييم علمي ونفسي لجميع الأطفال المتواجدون في المدرسة ، ويتم الاعتماد على هذه التقييمات في الكشف عن جميع الجوانب الايجابية للطفل والعمل على تنميتها ، وكشف الجوانب السلبية والعمل على التخلص منها وعلاجها ، كما يتم العمل على تحديد  الاحتياجات التي تتعلق بكل مرحلة من مراحل الدراسة ، والاحتياجات العلمية ، و الجسدية والنفسية الاجتماعية للطفل في كل مرحلة .
يتم إنشاء ملف خاص بالطفل في كل جانب من هذه الجوانب والحرص على وجود كل ما يحتاجه الطفل للوقاية والعلاج كن كل ما هو سلبي.   
. 1. التقييم الجسمي للطفل في المدرسة :
يعتمد هذا التقييم على تقييم المهارات الجسمية والقدرات عن طريق عمل تقييم شامل لتطور الطفل ونموه ، وإذا كانت هذه التقييمات مناسبة لخصائص المرحلة السنية للطفل .
فحص نظر الطفل باستمرار وفحص السمع أيضا ، للتأكد من تواصله مع الآخرين بصورة جيدة
فحص الاسنان والفم والاهتمام بصحتهم .
عمل فحص صحي شامل الطفل من أجل اكتشاف أي خلل قد يعوق أداء الطفل وتحصيله الدراسي وما إذا كان يعاني من أي مشاكل صحية ، -و أي أمراض معدية .
. 2. التقييم النفسي للطفل :
عمل اختبارات ذكاء للطفل من أجل تقييم نسبة ونوع ذكاء الطفل .
التعرف على الطباع المزاجية للطفل ومواهبه وميوله ومهاراته ومفاتيح شخصيته  .
عمل تقييم للاستقرار النفسي لدى الطفل وطريقة تفاعله مع الآخرين .
ملاحظة تصرفات الطفل وما إذا كان يعاني من تشتت الانتباه أو فرط الحركة ، أو يتعرض لضغوط نفسية    
تقييم النشاط الحركي لدى الطفل ، وقد يتراوح بين نشاط حركي متوازن وطبيعي ، أو كسل وخمول ، أم يعاني من فرط الحركة .
كما يتم تقييم قدرة الطفل على التركيز وإذا كان الطفل متهور ومندفع  .

صحة الطفل في المدرسة يوجد بعض الخطوات التي يجب الحرص عليها من أجل نمو الطفل بطريقة جيدة وسليمة في مرحلة المدرسة ، تعرف عليها في المقال
Potka 24
كاتب ومحرر اخبار اعمل في موقع مدونة بوتكا .

جديد قسم : صحة